السبت، 11 ديسمبر، 2010



عام نجيب محفوظ

 في تقليد جديد للمجلس الأعلى للثقافة، بدأت اليوم فعاليات عام نجيب محفوظ، فقد قرر المجلس أن يحتفي في كل عام برمز من رموز الثقافة والفكر والفن والأدب في مصر على مدار العام. ولما كان 11 ديسمبر من عام 2011 يواكب العيد المئوي لميلاد الروائي الكبير نجيب محفوظ، فقد رأى المجلس أن يجعل من عام 2011 عاما للاحتفال بنجيب محفوظ، وانطلق الاحتفال مع عيد ميلاده التاسع والتسعين اليوم، وتستمر الاحتفالية حتى نهاية عام 2011.
 بدأ الاحتفال بصدور كتابين من سلسلة "مكتبة نجيب محفوظ"، وهي سلسلة من الدراسات النقدية حول نجيب محفوظ، بعضها يصدر للمرة الأولى، والبعض الآخر يعاد نشره، وينتظر أن يصدر منها على مدار العام 24 عملا، وكان أول الأعمال التي صدرت، كتاب الدكتور جابر عصفور. (نجيب محفوظ الرمز والقيمة) وقد صدرت هذه الطبعة بالتعاون مع الدار المصرية اللبنانية وبإذن خاص منها، كما صدر أيضا الكتاب الثاني في السلسلة (رحلة عمر مع نجيب محفوظ) للأستاذ يوسف الشاروني، وينتظر أن تصدر في هذه السلسلة أعمال لعدد من النقاد والباحثين من بلدان مختلفة وأجيال متعددة، منهم: فيصل دراج ومحمد دكروب ومحمود أمين العالم وعبد المحسن طه بدر وإبراهيم فتحي والسيد فضل وعبد المنعم تليمة.
 كما صدر اليوم أيضا العدد الثالث من (دورية نجيب محفوظ) التي يرأس تحريرها الدكتور جابر عصفور، وموضوع هذا العدد "نجيب محفوظ الزمن والتاريخ"، وتصدر هذه الدورية باسم المجلس الأعلى للثقافة ومركز نجيب محفوظ الثقافي الذي سوف يفتتح في 11 ديسمبر من العام القادم بوكالة "أبو الذهب" بالأزهر.
 أما الأنشطة الثقافية لعام نجيب محفوظ فتبدأ غدًا بانطلاق أعمال ملتقى القاهرة للإبداع الروائي العربي الذي يستمر على مدى أربعة أيام، وكان قد تقرر أن يبدأ الملتقى أعماله في هذا التاريخ ليأتي مواكبا لبدء الاحتفال بعام نجيب محفوظ، ومن المعروف أن الدورة الأولى للملتقى عقدت عام 1998 في مناسبة مرور عشر سنوات على فوز محفوظ بجائزة نوبل في الأدب، وكان نجيب محفوظ يوجه رسالة للمؤتمر في كل دورة من دوراته الثلاث الأولى، وفي رسالته لدورة عام 2005 أوصى بأن يعقد المجلس ملتقى للشعر بالتبادل مع ملتقى الرواية، وهو ما تحقق بالفعل اعتبارا من عام 2007.
 وفي سياق الاحتفال بعام نجيب محفوظ سوف تنظم لجنة القصة بالمجلس صالونا يحمل اسم "صالون نجيب محفوظ"، يعقد في الأحد الثالث من كل شهر، وسوف تبدأ أولى جلسات الصالون يوم الأحد 19 ديسمبر 2011.
 كذلك تنظم لجان المجلس الأخرى أنشطة مختلفة بهذه المناسبة، كل في مجال تخصصها.
 ومن الجدير بالذكر أن قطاعات وزارة الثقافة وهيأتها المختلفة سوف تنظم احتفالياتها الخاصة بهذه المناسبة، كما يشارك العديد من الهيئات والمؤسسات الحكومية والأهلية في الاحتفاء بمئوية نجيب محفوظ.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المجلس الأعلى للثقافة - في الأخبار